موقع رنوو.نت English




أنجز مهامك وراقب صحّتك أثناء البقاء في المنزل مع ساعة HUAWEI GT 2e الجديدة

 -  142 مشاهدة
مواضيع وأخبار

من الأفضل البقاء في المنزل في ظل الأوضاع الحالية، مما يعني إنه عليك أن تعمل من المنزل وتنجز المهام اليومية. إلا ان انشغالك بهذه الأمور لا يجب أن يمنعك من الاعتناء بصحّتك في الوقت عينه، إذ أنها بالقدر عينه من الأهمية. لذا، من الأفضل أن ترتدي الساعة الذكية في جميع الأوقات، لا سيما أنها غيرت بأسلوب حياتنا اليومية، بفضل إمكانياتها المتقدمة في إرسال الإشعارات باستمرار كي تبقينا على اطلاع ولمراقبة صحتنا. ولا يقتصر دور الساعات الذكية على إعلامنا بحالتنا الصحية، إذ تساهم أيضًا بإشعار المستخدمين بالمهام المكتبية اليومية بدلًا من أن يتفقدوا هواتفهم في كل مرة.

وهذه هي تحديدًا المجالات التي تتميّز فيها ساعة HUAWEI WATCH GT 2e، حيث تتيح لك شاشة عرض 1.39 بوصة من الاطلاع على جميع الاستشعاريات، بالإضافة إلى توفير مجموعة واسعة من النشاطات الرياضية والصحية التي من شأنها مساعدتك على تتبع مستوى لياقك البدنية. وإلى جانب كون الساعة مريحة ويمكنك ارتداءها طوال النهار، فإنها مصنوعة أيضًا بطريقة عصرية بحيث جمالية جسمها مستمدة من استخدام مادة الستاينلس ستيل. ولهذه الأسباب، ساعة HUAWEI WATCH GT 2e هي رفيقتك طوال اليوم.


أنجز مهامك وراقب صحّتك أثناء البقاء في المنزل مع ساعة HUAWEI GT 2e الجديدة

 

ودّع الشحن المفرط
غالبًا ما يطرح السؤال عينه في شأن الساعات الذكية: ما هو الوقت اللازم لشحنها وما هو الوقت الذي تبقى فيه مشحونة بالكامل؟ لضمان عدم توقّف عملك جراء أي انقطاع سببه البطارية، على ساعتك الذكية ان تتمتّع بعمر بطارية طويل، الأمر الذي تتيحه ساعة HUAWEI WATCH GT 2e فسوف يحالفك الحظ في هذه الساعة، حيث تستمر الشحنة الواحدة لمدة أسبوعين كاملين مع الاستفادة من أبرز الميّزات طوال الوقت. وهذا يشبه شحن ساعتك الذكية مرتين في الشهر فقط!

ابق على اطلاع بكل المستجدّات مع الإشعارات
تريد ترك حاسوبك النقال لبعض الوقت لتمدّد جسمك، لكنك قلق من أن تفوتك أية رسائل عبر بريدك الإلكتروني أو هاتفك؟ أو ربما تريد الابتعاد قليلا عن مهام العمل للتحدث مع أولادك لكنك لا تستطيع التوقف عن النظر إلى هاتفك خوفًا من أن يفوتك أي إشعار. مع ساعة HUAWEI WATCH GT 2e، لا داعي للقلق، كونها سترسل لك الإشعارات طالما هي متصلة بهاتفك، فتعلمك بالأحداث ضمن جدولك اليومي، والرسائل النصية والبريدية، والمستجدات في صفحاتك عبر وسائل التواصل الاجتماعي. ويمكنك رؤية هذه الاستشعاريات بكل راحة مع شاشة AMOLED 1.39 بوصة، كما لا داعي للقلق من خسارة الاتصال بشبكة الانترنت، بفضل معالج KIRIN A1‎، الذي يوفر الاتصال القوي والمستقر. وهذا يعني أنه بينما يشاهد أطفالك الرسوم المتحركة الخاصة بهم على هاتفك، في إمكانك الاطلاع على الاستشعاريات عبر ساعتك أثناء تلقيها.

راقب صحتك باستمرار
الوقاية أفضل من العلاج دائمًا، ويمكن للأجهزة القابلة للارتداء والموجّهة صحيًا ان تلعب دورًا بارزًا في إبقائك على اطلاع عمّا يدور داخل جسمك. ففي إمكان ساعة HUAWEI WATCH GT 2e تتبّع معدل نبضات قلبك بكل دقة في الوقت الفعلي لمدة 24 ساعة بفضل تقنية TruSeen™ 3.5 الجديدة كلياً والمطوّرة ذاتياً، حيث تستطيع أن تراقب معدلات نبضات القلب عند الأشخاص باستخدام مستشعرات بصرية مبتكرة ومرتبطة بخوارزميات الذكاء الاصطناعي الخاص بنبضات القلب. وفي حال ارتفع أو انخفض معدل نبض المستخدم بشدة عند حالة الاسترخاء لأكثر من 10 دقائق، فإنها تقوم بإرسال رسالة تحذيرية.

ومن أبرز الجوانب الأخرى المرتبطة بالصحة، إدارة دورة النوم وضمان، بحيث يشير نومك بشكل جيّد إلى العديد من الأمور الأخرى المرتبطة بصحتك. ويراقب برنامج HUAWEI TruSleep™2.0 معدل نبضات القلب وعملية التنفس في الوقت الفعلي خلال النوم. كما تحلّل البيانات، لتقدّم من بعدها ثمانية تقارير تحليلية حول جودة النوم، والتي تتضمن فترة النوم خلال الليل، نسبة النوم العميق والنوم الخفيف، حركة العين السريعة خلال النوم، مدة النوم العميق، كما توفّر الاقتراحات والحلول لتحسين جودة النوم.

لا يمكنك أن تعمل بفاعلية إن لم يكن ذهنك صافيًا. فقد تشعر بالإنهاك نتيجة الرسائل الضاغطة عبر بريدك الإلكتروني، بالإضافة إلى الاتصالات الهاتفية في شأن العمل ومواعيد التسليم القريبة. إلا إنه مع تقنية HUAWEI TruRelaxTM ، سوف تحصل على مراقبة الضغط لمدة 24/7، مما يساعد على إبقاء حالتك الذهنية صافية في جميع الأوقات، بالإضافة إلى تمارين التنفس التي تجعلك تسترخي، وهو أمر في غاية الأهمية للتعامل مع ضغوطات العمل اليومية. كما يمكن لساعة HUAWEI WATCH GT 2e مراقبة نسبة تشبع الأوكسجين في الدم (SpO2)، وهو مؤشر فيزيولوجي آخر للتعرّف على نسبة تركّز الأوكسجين في الدم.


أنجز مهامك وراقب صحّتك أثناء البقاء في المنزل مع ساعة HUAWEI GT 2e الجديدة

 

تمارين منزلية لجميع أفراد العائلة
الحفاظ على صحة جيدة يعني أيضًا القيام ببعض التمارين الرياضية، التي ستكون أكثر مرحًا مع انضمام جميع أفراد العائلة! بدّل ثيابك وحضّر ملابسك الرياضية المفضلة لبدء ساعة تمارين رياضية جماعية!

وأفضل ما في الأمر هو ان ساعة HUAWEI WATCH GT 2e تتبع التمارين الرياضية التي تقوم بها، سواء كانت تمارين مجانية أو السير على الآلة الخاصة بالمشي أو آلة التمرين بيضاوية الشكل. وتساهم هذه الطريقة في ضمان لياقة جميع أفراد العائلة وإعلامهم بمدى فعالية تمارينهم الرياضية. ولجعل الأمر أكثر تشجيعًا، سوف ترشدك ساعة HUAWEI WATCH GT 2e للطريقة الأفضل لتعزّز الأداء الرياضي. وبالإضافة إلى 15 طريقة تمرين احترافية تتضمّن الرياضات الخارجية (الجري والمشي والتسلق والركض وركوب الدراجات والسباحة في المياه المفتوحة والترياتلون)، والرياضات الداخلية (المشي والجري وركوب الدراجات والسباحة داخل بركة السباحة والتدريب المجاني والآلة بيضاوية الشكل وآلة التجديف)، تتتبع HUAWEI WATCH GT 2e أيضًا 85 رياضة أخرى ضمن ست فئات، بما في ذلك الرياضات المتطرفة والمسلية والرياضات المائية واللياقة البدنية وألعاب الكرة والرياضات الشتوية ، كالهيب هوب وتسلق الصخور والوثب والتزلّج وركوب الأمواج وكرة المضرب وكرة القاعدة (البيسبول).

وجودك في المنزل لا يعني إنه عليك البقاء إلى جانب حاسوبك النقال طوال الوقت. ويمكنك ان تضع كامل ثقتك بساعة HUAWEI WATCH GT 2e، حيث سوف تعلمك في حال وصلك أي استشعار عبر الهاتف، بالإضافة إلى تتبع صحتك باستمرار لضمان أنك في أفضل حالاتك. وتبرز أهمية معرفة ما يدور داخل اجسامنا في أيامنا هذه، لا سيما مع ازدياد المخاوف المتعلقة بالصحة. من هنا، توفّر لك ساعة HUAWEI WATCH GT 2e، مجموعة متنوعّة من الميزات المتعلقة بصحتك ولياقتك لمساعدتك في الحفاظ عليها أكثر من أي وقت مضى.


الأماكن المتعلقة:
هواوي Huawei - الكويتهواوي Huawei - الكويت


شارك:   شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس   شارك على واتس أب

رابط المشاركة:


   أحدث الأخبار والمواضيع
مزيد من المواضيع »