موقع رنوو.نت English
الإمارات العربية المتحدةالإمارات



هزاع المنصوري يدون اسمه ضمن 239 زائرا لمحطة الفضاء الدولية من 19 دولة

 -  27 مشاهدة
مواضيع وأخبار

احتفت محطة الفضاء الدولية بوصول هزاع المنصوري أول رائد فضاء إماراتي وعربي إليها ضمن فريق علمي يضم رائد الفضاء الروسي أوليغ سكريبوشكا ورائدة الفضاء الأمريكية جاسيكا مير.

وقالت محطة الفضاء الدولية - في تقرير إحصائي جديد بثته اليوم بهذه المناسبة - إنه مع وصول هذا الفريق إلى المحطة يصل عدد الزوار إلى 239 زائرا من 19 دولة من مختلف أنحاء العالم.

 


ووفقا لمحطة الفضاء الدولية أضحت الإمارات العربية المتحدة رسميا أول دولة عربية ترسل رائد فضاء إلى محطة الفضاء الدولية فيما تصدرت الولايات المتحدة الأمريكية عدد زوار المحطة بإجمالي 151 رائد فضاء تليها روسيا بـ 47 رائد فضاء واليابان 9 رواد فضاء وكندا 8 رواد فضاء وإيطاليا 5 رواد فضاء وفرنسا 4 رواد فضاء وألمانيا 3 رواد فضاء ورائد فضاء من كل من بلجيكا وهولندا والسويد والبرازيل والدنمارك وكازاخستان واسبانيا وبريطانيا وماليزيا وجنوب أفريقيا وكوريا الجنوبية إلى جانب هزاع المنصوري أول رائد فضاء إماراتي وعربي.

و تعرف محطة الفضاء الدولية اختصارا بـ / ISS / وهي محطة تم بناؤها سنة 1998 بموجب تعاون دولي بقيادة الولايات المتحدة وروسيا وتمويل من كندا واليابان و10 دول أوروبية.

وتعتبر المحطة مختبرا للأبحاث والتجارب في الفضاء وتستخدم لاختبار أنظمة وعمليات استكشاف الفضاء في المستقبل كما تعمل على تحسين نوعية الحياة على الأرض عن طريق زيادة المعرفة العلمية من خلال الأبحاث التي أجريت خارج الأرض.

وتدور المحطة على ارتفاع 390 كيلومترا من سطح كوكب الأرض وأطلقت لتأخذ محل ومهام المحطة الفضائية الروسية مير / Mir / بهدف تحضير الإنسان لتمضية أوقات طويلة في الفضاء وإجراء التجارب خارج منطقة الجاذبية الأرضية.

وتعتبر محطة الفضاء الدولية بمثابة قمر اصطناعي كبير الحجم على ارتفاع 408 كيلومترات من الأرض صالح لحياة البشر فيه وجرت فيها مئات التجارب العلمية والتقنية والأبحاث التي مكنت العلماء ورواد الفضاء من التوصل إلى اكتشافات مذهلة لم يكن الوصول إليها ممكنا على سطح الأرض.

وبدأت المحطة باستقبال أطقم رواد الفضاء منذ مطلع القرن الحالي وتحديدا منذ شهر نوفمبر عام 2000 وتضم المحطة على متنها طاقما دوليا يضم 6 رواد فضاء في معظم الأوقات ويقضي رواد الفضاء معظم أوقاتهم في إجراء أبحاث علمية متعمقة في مختلف التخصصات العلمية والفيزيائية والبيولوجية وعلوم الأرض والفضاء بهدف تطوير المعرفة العلمية البشرية والتوصل إلى استكشافات جديدة لا يمكن التوصل إليها إلا في حالة انعدام الجاذبية.


هزاع المنصوري يدون اسمه ضمن 239 زائرا لمحطة الفضاء الدولية من 19 دولة

 

المصدر: وكالة أنباء الامارات




شارك:   شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس   شارك على واتس أب

رابط المشاركة:


   أحدث الأخبار والمواضيع
مزيد من المواضيع »


مواضيع مختارة