موقع رنوو.نت English



بنك وربة يطلق "الوتين"، مصنع الابتكار الرقمي... مؤسسا لعهد ابداعي في صناعة الصيرفة المصرفية الرقمية

 -  248 مشاهدة
مواضيع وأخبار

ينتقل بنك وربة الى عهد جديد تطويري وابتكاري في تعزيز بنيته الرقمية وهو نتاج جملة من الإنجازات دأب البنك على تحقيقها خلال السنوات الماضية عبر ضخ الاستثمارات اللازمة لمواكبة روح العصر التكنولوجية، والنمو المتصاعد في الخدمات المصرفية الرقمية التي باتت اليوم المطلب الأول للعملاء، اثر تحول هواتفهم الذكية الى مصارف افتراضية يعملون من خلالها على انجاز نسبة لا بأس بها من المعاملات المصرفية وفق معايير السهولة والمرونة والأمان.

وتتوج جهود بنك وربة اليوم بإطلاق مصنع رقمي تحت مسمى “الوتين" ،الذي سوف يعمل فريق البنك من خلاله على تطوير وابتكار خدمات ومنتجات مصرفية رقمية حصرية ذات مميزات، من شأنها أن تؤسس لعهد جديد ثوري في قطاع الخدمات المصرفية الرقمية، وذلك التزاما باستراتيجية البنك التطويرية التي تستند في ابرز بنودها الى تكريس بنك وربة رائدا في الخدمات المصرفية الرقمية وزيادة حصته السوقية في هذا الاطار.

 


وخلال المؤتمر الصحفي الذي شهد انطلاقة الوتين، أكد شاهين حمد الغانم الرئيس التنفيذي في بنك وربة، أن الإنجاز الذي يحققه البنك اليوم، هو ثمار رحلة من الجهود والمثابرة التي تخللتها العديد من التحديات والصعاب كما الإنجازات والنجاحات حيث قال: "في عام 2009، منحت الحكومة الكويتية أسهم الى عموم الشعب الكويتي بإنشاء بنك وربة الاسلامي وتوزيع 76 في المئة من اسهمه على المواطنين؛ فكان البنك الاول الذي يشارك فيه جميع ابناء الشعب الكويتي دون استثناء كمنحة لجميع الكويتيين .. وأصبح البنك واحدة من المبادرات الاقتصادية والمالية الفريدة من نوعها على مستوى المنطقة والعالم.".

"اذن وتحت "شعار منكم وفيكم"، انبثق بنك وربة من ربوع الكويت ليخدم كل كويتي على أرض الوطن، وأبحر في رحلته رغم كافة التحديات والصعاب الاقتصادية التي عصفت بالمنطقة آنذاك، ماضيا بعزم ودأب وواضعا نصب عينه مسؤوليته تجاه مساهميه وعملائه الذين أولوه ثقتهم وقد شكلت المنصة الصلبة لان يبدع في خدماته ومنتجاته وحلوله التي باتت اليوم مثالا يحتذى به في صناعة الصيرفة الإسلامية في الكويت، واستطاع أن يضمن مكانته وسط قطاع حيوي سريع النمو عابق بالمنافسة".

وأشار الغانم الى أن مسيرة عشرة سنوات من العمل الدؤوب أسفرت عن أن يصل بنك وربة الى سدة الريادة لاسيما وأنه البنك الأسرع نموا في القطاع المصرفي الكويتي الذي استطاع عن جدارة أن يشق طريقه وسط منافسة عاتية وأن يثّبت بصماته في تطوير وتعزيز هذا القطاع وفق استراتيجية إبداعية هي مثال يحتذى به في هذه الصناعة ؛ ولدى البنك اليوم قاعدة متينة من العملاء وهو مستمر في مسيرته الصاعدة بقوة بكل ثبات ليحقق طموحه الأول والرئيسي بأن ينضم الى ركب الرياديين في خط عهد جديد في صناع الصيرفة الإسلامية موظفا في سبيل ذلك كافة امكانياته والاموال اللازمة تدعمه في ذلك زيادة رأسماله في العام الماضي، ما سوف يخوله من ضخ المزيد من الاستثمارات ليبني مستقبلا ابداعيا برفقة كل كويتي مساهم فيه.

وحول الفترة المقبلة، أكد الغانم بأن المستقبل سوف يكون مشرقا بالنسبة لبنك وربة نسبة الى استراتيجيته التي وضعها في عام 2017 للوصول الى سلسلة من الأهداف أبرزها زيادة الربحية ومركزة البنك مؤسسة مصرفية تقدم خدمات ريادية للعملاء مع المتابعة في بناء امتيازه المؤسسي، كما الاستمرارية والحرص على تقديم أفضل خدمة للعملاء وتطوير قدرات البنك الرقمية الحصرية والاستمرار في النمو الحريص. وأوضح أن البنك قد استطاع أن يستكمل المرحلة الأولى من التغيير الاستراتيجي الذي أسفر عن تطوير عمليات البيع وهيكلية الربحية، لينتقل اثرها الى المباشرة في المرحلة الثانية من الاستراتيجية، التي تركز على تعزيز قدرات البنك الرقمية وبذل كل الجهود المتاحة والممكنة لكي نستطيع المنافسة بأسلوب غير تقليدي تبعا للاتجاه العالمي في الصناعة المصرفية. وأكد بأن هذا الاتجاه المدروس، من شأنه أن يخفض التكاليف على البنك لجهة توسيع شبكة أفرعه، ويخوّل البنك من تخطي المنافسة في سوق التجزئة المصرفية، عبر تقديم خدمات رقمية مميزة تختصر الوقت والجهد وتؤدي الغاية بفعالية ودقة عالية..
الى ذلك، ان الوتين هو الشريان الحيوي في جسد الانسان المسؤول عن ضخ الدم الى كافة أعضائه، وهكذا هو "وتين" بنك وربة الذي سوف يكون مسؤولا عن ضخ خدمات ومنتجات رقمية يتفنن في ابداعها فريق من المبتكرين المحترفين في الصناعة المصرفية الرقمية تنحصر مهمته في ابداع خدمات ومنتجات رقمية يحرص من خلالها على تعزيز أواصر العلاقات الاجتماعية بين العملاء. وتحت شعار "منكم وفيكم"، يضع بنك وربة في قمة اهتماماته أن يكون "الوتين" مصدر الهام لعموم المجتمع الكويتي الذي انبثق منه حيث أن كل كويتي هو شريك مساهم فيه، ما يزيد من مسؤولية البنك في إيلاء الاهتمام الى كل فرد من أفراد هذا المجتمع والتواصل معه ورفده بمتطلباته من خدمات مصرفية رقمية تخط مستقبل هذا القطاع الحيوي، ليكون بذلك مصدر فخر له وللكويت برمتها.

وحول الوتين، تحدث السيد محمد عاطف الشريف، رئيس مجموعة التخطيط الاستراتيجي في بنك وربة"، معرفا أيه بأنه الشريان الحيوي لبنك وربة والمصنع الرقمي لضخ خدمات ومنتجات رقمية حصرية. حيث قال: " ان الوتين هو نتاج استراتيجية بنك وربة التي وضعها في عام 2017 هادفا من خلالها الى تصدر سوق الصيرفة الإسلامية الرقمية وأن يكون رائدا في قطاع الشركات والاستثمار في دولة الكويت. وقد شهدت السنوات الثلاث الماضية العديد من الإنجازات في هذا الإطار على صعيد كافة عمليات البنك". وأوضح الشريف بان "الوتين" قد أبصر النور اثر سلسلة من الأبحاث والاستشارات قام بها البنك قد خلص من خلالها الى ضرورة تغيير الآلية التي يعمل بموجبها للحصول على سابقة رقمية غير معهودة في تاريخ الصناعة المصرفية في دولة الكويت يقدم عبرها خدمات ومنتجات رقمية تتوافق وتطلعات العملاء. وأشار: "ان الوتين مركز رقمي قائم على العمل المشترك بين مختلف الإدارات في البنك للابتكار الرقمي، ويتم العمل من خلاله مع مراعاة أن يكون العميل هو المحور الأول للاهتمام لكافة ابتكاراته من خدمات تراعي معايير السرعة، الثقة، الادراك المسبق لاحتياجات العملاء ومعايير الرقمية العالية الجودة".

واكد الشريف على أن الوتين هو المحرك الموثوق باتجاه المستقبل الذي من خلاله سوف يعمل فريق البنك على دحض كل ما هو تقليدي في عالم الصناعة المصرفية وبث حياة رقمية فيها لتعود بالفائدة على العملاء، وتخلق أدوات تواصل بينهم وبين محيطهم يكون البنك طرفا رئيسا فيها؛ كما تشكّل مصدر الهام لكل متعامل مع بنك وربة سواء كان عميلا أم موظفا أو مساهما فيفخروا بانتمائهم له. وأوضح الى أن العديد من إصدارات الوتين سوف تبصر النور حتى ديسمبر المقبل.

الى ذلك، فان باكورة انتاجات الوتين هو تقديم تطبيق بنك وربة على الأجهزة الذكية بشكل متطور بالكامل الذي ازيحت الستارة عنه خلال المؤتمر الصحفي كأوّل تطبيق من نوعه يقدّم حلولاً تجمعنا! ويحمل في طياته تغييرات أساسية لجهة الشكل المجدد بالكامل سواء من مظهر أو تفاعل سلس إضافة الى الألوان الحيوية التي أضيفت عليه. وقد صمم التطبيق الجديد لكي يمنح العملاء رحلة ممتعة عبر استخدام مميزاته، حيث يؤمن ولوجا سهلا ومتعددا الى العديد من الخدمات؛ كما يتيح للمستخدمين إضافة لمسة شخصية على كل حساب لديهم مع بنك وربة، عبر اختيار صور واسما لهذه الحسابات وأصدقائهم من المستفيدين. ويوفر التطبيق أيضا خاصية الوصول السريع التي تخوّل العميل من انجاز معاملاته بسرعة وسهولة مثال عمليات تحويل الاموال بسرعة وسهولة، تعبئة البطاقة وطلب الدفع من دون الحاجة الى ملئ أية طلبات بهذا الشأن. وثمة ميزة نوعية عبر تطبيق وربة الجديد هي تمكين العميل من انشاء "دائرته الاجتماعية" والتحكم بها عبر التحكم بحسابات أفراد العائلة، واضافة مستفيدين كما انشاء جميعة للتوفير مع الاهل أو الأصدقاء. ومن بين مميزات التطبيق أيضا هي خاصية "المنصة الذكية" التي تبين للعميل كيفية التحكم بجميع نفقاته ومتابعة تفاصيل هذه النفقات واتخاذ قرارات ذكية بالحد منها والتحكم بها، وهذا غيض من فيض...

كما كشف بنك وربة ايضا عن باكورة التطبيق الجديد وهي خدمة " الجمعية" الرقمية، التي تخّول العملاء من انشاء الجمعية الرقمية الخاصة بهم أو "الجمعية اونلاين" عبر تطبيق بنك وربة، ودعوة الأصدقاء أو العائلة الى المشاركة بها، علما بأن عدد المشتركين يتراوح من شخصين الى احدى عشرة شخص. وبموجب هذه الخدمة الرقمية المميزة، يلغي تطبيق بنك وربة المفهوم التقليدي لها مزيلا كل المتابعات والقلق المترتب عليها وحمل النقد، مستبدلا إياه بمفهوم رقمي عصري سهل ومرن، فلا يتوجب على العميل الا انشاء الجمعية عبر تطبيق بنك وربة، وتسميتها ومن ثم دعوة المشاركين المرادين الذين تصلهم رسائل نصية للقبول او الرفض؛ وعبر الجمعية يستطيع العميل متابعة التحصيلات ومواقيت السداد كما تحديد الشهر الذي يود الاستفادة خلاله من الجمعية.

وختم الغانم: "لقد حفلت مسيرة بنك وربة بالعديد من النجاحات على صعيد كافة العمليات وهو اليوم يسير بثبات وقوة في سبيل ضخ الحياة العصرية في عروق القطاع المصرفي وفق أرقى المستويات العالمية ممهدا الطريق باتجاه احتلال الريادة في هذا القطاع وبكل جدارة".

بنك وربة يطلق "الوتين"، مصنع الابتكار الرقمي... مؤسسا لعهد ابداعي في صناعة الصيرفة المصرفية الرقمية

 

بنك وربة يطلق "الوتين"، مصنع الابتكار الرقمي... مؤسسا لعهد ابداعي في صناعة الصيرفة المصرفية الرقمية

 



الأماكن المتعلقة:
بنك وربة - الكويتبنك وربة - الكويت


شارك:   شارك على فيس بوك   شارك على تويتر   شارك على غوغل بلس   شارك على واتس أب

رابط المشاركة:


   أحدث الأخبار والمواضيع
مزيد من المواضيع »


مواضيع مختارة